Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

العددان 108ـ109، شباط ،آذار2017

 

المقهى

 

 

الفنان شبيب المدحتي في "بصمات"

أياد جاعد محسن

خاص بـ "الموروث"

 

بدعوة من ملتقى بصمات للفنانين التشكيليين العرب اشترك الفنان التشكيلي شبيب المدحتي مسؤول مرسم دار الكتب والوثائق  بالمعرض الثاني عشر الذي أقيم في القاهرة قاعة ( أتيليه )  وضمّ لوحات فنية لـ (250 ) فنانا عربيا ومن جميع الدول العربية ، افتتح المعرض وزير الثقافة المصري ، الذي القى كلمة لمناسبة الافتتاح مشيدا بعمق وأصالة الفن العراقي الذي يحسب له في المشاركات الفنية ، وكان الهدف من إقامة المعرض تجسيد وإبراز حضارة الدول العربية ، أي إن كل فنان نقل من خلال مشاركته تراث بلده وحضارته الى الدول الأخرى ، وقد برز دور الفنان العراقي المعروف بأسلوبه وتقنيته الفنية ، وقد شارك بهذا المعرض مجموعة من الفنانين العراقيين وكان لهم حضور مميزا من خلال أعمالهم ، ومن الفنانين البارزين الذين مثلوا وزارة الثقافة – دار الكتب والوثائق الفنان شبيب المدحتي والفنانة ابتسام حسن علي  اللذان حصلا على عدة ميداليات مع الفنانين الآخرين من العراق .

التقينا الفنان المتألق شبيب المدحتي ، الذي حدثنا عن مشاركته قائلا :

ـ شاركت بهذا المعرض من خلال لوحة زيت على القماش قياس 100120 تحت عنوان (المرأة والحرية ) ، تعبر عن معاناة المرأة وتضحياتها من اجل الحرية المنشودة لكل نساء العالم العربي وبالرغم من السيطرة والعنف والاضطهاد كان  لابد أن تأتي مرحلة تغير بها المرأة من واقعها  نحو الحرية والانفتاح والتطور وهذا يعكس الحاضر الذي تعيشه من ضغوطات تفرض على الانسان في المجتمعات العربية ، وينتمي اسلوب اللوحة التي اشتركت بها الى المدرسة السريالية السحرية ، وقد حصلت على الميدالية الذهبية ، اضافة الى فنانين آخرين من العراق ، وقد استمر المعرض (15) يوما ، رافقه كرنفال شعري وحوار ثقافي شارك بها شعراء من العراق ومن ضمنهم الشاعر بشير العبودي الذي شكل حضورا متميزا اضافة الى الفنانين كاظم القريشي وشميم الحسن مع فنانين آخرين ، هذا وكان صدى مشاركة العراق له الاثر حيث تناقلت وسائل الاعلام المصرية والاجنبية اخبار مشاركة العراق وانفرادهم بأعمال لاقت استحسان الحضور، ويذكر إن القاعة التي أقيم فيها المعرض لها تاريخ فني ومعروفة من قبل الاوساط الفنية والثقافية ، والتكريم الذي حظينا به كان من خلال التعاون بين  المنظمات الثقافية ووزارة الثقافة المصرية .      

وجاءت موافقة وزير الثقافة المصري  على اطلاق اسم الفنان الرائد فائق حسن على الميدالية الذهبية بناءً على اقتراح الفنانين العراقيين وتكريماً للفنان العراقي الراحل ، وفي نهاية اللقاء تمنى الفنان شبيب المدحتي أن يقام هذا المعرض في العراق لأنه صاحب الحضارات والمدارس الفنية المتعددة وقد برزت أسماء لامعة في عالم الفن كانت أغلبها من العراق .

 

تنبيه

 لايُسمَح لأية صحيفة ورقية او موقع ألكتروني او مدونة او موقع شخصي او صفحة تواصل اجتماعي بإعادة نشر موضوعات او صور مجلة "الموروث" من غير إدراج اسم كاتب الموضوع وكذلك اسم المجلة بصفتها مصدرا ، عملاً بضوابط الملكية الفكرية والأمانة الصحافية.