Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

  العددان 108ـ109، شباط ،آذار2017


  النافذة المفتوحة

 

تراث فني

أغاني وألعاب الأطفال الشعبية

إعداد : آلاء غالب محمد 

 

خاص بالموروث

 

نتصفح في كتاب التعليم في الكتاتيب العراقية لمؤلفه حسين قدوري والذي تحدثنا عنه في عدد سابق من مجلة الموروث الثقافية , وسنتحدث في هذا العدد من مجلتنا عن موضوع أغاني وألعاب الاطفال الشعبية في الكتاتيب ، معتمدين على بحث وعمل الفنان حسين قدوري الميداني والخاص بالكتاتيب والذي نجم عنه إيجاده لعبا واغاني شعبية كان الاطفال يمارسونها اثناء وجودهم في الكتاتيب , وان هذه الممارسات الشعبية لها ارتباط وثيق بطبية الحياة في المدارس الشعبية القرآنية هذه .

ويذكر الكاتب حسين قدوري بعض الاغاني والالعاب التي حصل عليها وهي :

حدم دم

الحمد وشعند

ايام الاسبوع

اتب كتبة

لم يكن

 

حدم دم

 

كتب المؤلف أن الاطفال في بعض الاحيان كانوا يحتالون على اهاليهم في ايجاد الاعذار من اجل ان يتخلصوا من الذهاب الى الملا , ومن جملة الحيل التي يلجأ اليها الاطفال , ان الواحد منهم يتناول زهرة البنفسج ويدخلها في أنفه ويحركها الى فوق والى تحت وهو ينشد هذه الاغنية :

حدم دم

حدم دم

طلع من خشمي دم

ومن المؤكد ان هذه الزهرة بحركتها داخل المنخر تخدش الانسجة المخاطية وتسبب سيلان الدم , وهو ما يتذرع به الطفل في مواجهة ذويه للتخلص من الذهاب الى الملا .

 

شرح المفردات العامية :

حدم : جاءت للجرس الايقاعي

طلع : خرج , وهنا تعني (سال)

خشمي : انفي

 

الحمد وشعند

 

ذكر المؤلف أن هذه الاغنية كانت خاصة بمجتمع الكتاتيب , غير ان الاطفال نقلوها الى خارج هذا المجتمع وصارت تنشد من قبلهم في عدة مناسبات .

الحمد وشعند

كباية امحشاية

ومغطاية بالعباية

اجه الديج نكرهه

اجه الواوي اكلهه

 

شرح المفردات العامية :

وشعنده : ماذا عنده

كبايه : نوع من الاكل , رز او برغل يعمل على شكل كرة ومحشوة من داخلها باللحم والخضراوات .

امحشايه : محشية .

امغطايه : مغطاة .

بالعبايه : في العباءة .

اجه : جاء.

الديج : الديك .

نكرهه : نقرها .

اكلهه : اكلها

 

ايام الاسبوع

 

أشار المؤلف الى أنّ لكل يوم من ايام الاسبوع عند العراقيين خواصاً ثابتة خواص ثابتة في معرض السعد والنحس يراعونها دفعا للشر وطلبا للخير.

وفي الكتاتيب , قبل بدء الدوام او اثناء الاستراحة يتناول الاطفال ايام الاسبوع بترنيمة لطيفة , وقد شاعت هذه الترنيمة في ما بعد بين الاطفال حتى اصبحت متداولة في معظم مناطق العراقيين .

سبت سبوت

احد عنكبوت

ثنين بابين

ثلاثا منارة

اربعا زيارة

الخميس لعبتنه

الجمعه عطلتنه

دك اعجول على علبتنه

 

شرح المفردات العامية

دك : دق , وهنا تعني (ضرب)

اعجول : الضرب بكف اليد اليمنى

علبه : قفا الرقبة

 

اكتب كتبه

وذكر لنا الكاتب ايضا اغنية أخرى من اغاني الاطفال في الكتاتيب وهي (اكتب كتبه) فكان الطفل يستخدمها لغرض ابراز كفاءته وشخصيته وتعاليه على زملائه , وهي تمارس بشكل ثنائي او جماعي , غير ان الذي بالانشاد والرسم هو لاعب واحد فقط .

ان هذه اللعبة او الاغنية تنمي مهارة الاطفال وبالذات من ناحية الرياضيات او(الحساب)

 

اكتب كتبه

برباطعش

ولما طلعت

ارباطعش

اكتلوني

وذبحوني (ودفنوني)

برباطعش

كتبه : كتابة

برباطعش : بأربعة عشر

ولما طلعت : وان لم تكن كذلك

اكتلوني : اقتلوني

 

لم يكن حلوه بكن

 

وذكر المؤلف أن لعب واغاني الاطفال الشعبية ضرورة اساسية من اساسيات الطفولة لأنها تصاحب الطفل منذ بداية تكوين القدرات الحركية عنده. ابتدع الاطفال في مجتمع الكتاتيب العديد من الممارسات الشعبية منها اغنية لم يكن , فهي جماعية الممارسة ينشدها الاطفال عندما يصل احدهم الى ختمة سورة (البينة) وهذه الاغنية بمثابة تشجيع للطفل لكي يقدم هدايا للملا او الخلفه تكريما على تعبهما معه.

لم يكن حلوه بكن

شاهيتي الملتي

باكة ورد لخلفتي

شدة عصي للصناع

 

شرح المفردات العامية :

لم يكن : عندما يصل الطفل الى سورة البينة

حلوة : حلاوة

بكن : قدم

شاهيه : عملة نقدية كانت تستعمل في العراق

باكه : باقة

الخلفه : مساعد الملا

الصناع : التلاميذ

 

تنبيه

 لايُسمَح لأية صحيفة ورقية او موقع ألكتروني او مدونة او موقع شخصي او صفحة تواصل اجتماعي بإعادة نشر موضوعات او صور مجلة "الموروث" من غير إدراج اسم كاتب الموضوع وكذلك اسم المجلة بصفتها مصدرا ، عملاً بضوابط الملكية الفكرية والأمانة الصحافية.