Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

 العددان110-111, نيسان ,آيار 2017

 

كل جديد

 

 

المدير العام لدار الكتب والوثائق يلتقي مندوبي الدار في المحافظات العراقية

 

الموروث ـ ضياء يونس :

               

التقى المدير العام لدار الكتب والوثائق الوطنية الدكتور علاء بو الحسن العلاّق صباح يوم 26/4/2017 بمندوبي الدار المعتمدين في محافظات العراق ، بحضور معاون المدير العام السيد فراس خضير تركي وعدد من رؤساء الاقسام في الدار.

اكد المدير العام في بداية اللقاء ان المرحلة الراهنة ومستقبلا تتطلب من مندوبي الدار في محافظات العراق العمل الدؤوب في توثيق ماشهده العراق من هجمة داعشية مبرمجة للنيل من هذا الوطن المعطاء، باعتماد الحصول على الوثائق المتاحة في (الاستقراء) لفضح وتعرية الجرائم التي اقترفها داعش بحق الانسانية وبحق العراقيين الذين عانوا من هذا العدو الشرس، وبالتالي فإن الحصول على هذه الوثائق جزء رئيس من منظومة عمل المندوب اليومي للاحتفاظ بها وصيانتها اسوة بالوثائق المعتمدة في الدار.

وركز المدير العام على ضرورة ان يكون اداء المندوبين في هذه المرحلة منطلقا من الحاجة الفعلية وسياسات الدار الرامية للحفاظ على الوثائق العراقية المختلفة ذات الاهمية الاكاديمية والتاريخية العائدة الى دوائر الدولة التنفيذية والتشريعية والقضائية بما في ذلك الهيئات والجهات غير المرتبطة بوزارة، حفاظا على الموروث الوثائقي للمجتمع عن طريق توثيق الذاكرة الشفاهية والموروث غير المادي.

وأكد خلال اللقاء على ان بناء الاسس المتينة في العلاقات العامة مع المحافظين ومجالس المحافظات والجامعات والتشكيلات الاخرى ومنظمات المجتمع المدني والشخصيات العامة تمثل تحقيق متطلبات انجاز العمل التوثيقي بما يطور وسائل الحفاظ على الذاكرة التاريخية العراقية المعبرة عن القيم والتراث الوطني واستجابة للتغييرات الحاصلة في مجال التوثيق والارشفة ولغرض ايجاد الية للاطلاع على مختلف اصناف الوثائق وانواعها والاستفادة منها رسميا ومنظماتيا وشعبيا.

وشدد المدير العام على ضرورة إلمام المندوبين بمواد قانون الايداع رقم (37) لسنة 1970 وتعديلاته الاربعة المتعلقة بحفظ ونشر التراث العلمي والادبي والفني العراقي والعمل على تيسير كل الوسائل التي تكفل بهذا التراث سبل التعريف به في الداخل والخارج كي يستفيد منه كل باحث وناشر ومحقق وذلك عن طريق مركز الايداع القانوني، ونشر البيانات الدورية عن المؤلفات والمصنفات المختلفة، ومواد قانون الحفاظ على الوثائق رقم (37) لسنة 2016 الذي يهدف الى توفير المعلومات من خلال الوثائق والمحافظة عليها بغية استفادة دوائر الدولة والقطاع العام ووسائل الاعلام ومراكز الدراسات الاكاديمية والباحثين وعموم المواطنين، والدور الذي تضطلع به دار الكتب والوثائق الوطنية في الحفاظ على الارث الوثائقي العراقي باعتبارها الجهة الرسمية المعتمدة لحفظ المعلومات الورقية والرقمية والالكترونية والفوتوغرافية والفلمية وصيانة الوثائق التاريخية المتضررة باستخدام افضل التقنيات الحديثة.