العدد (136) -ايلول -2017      

الجواهري صحفيا

د. كفاح محمد مهدي الجواهري

513 صفحة حجم كبير

الطبعة الاولى – 2016م

بغداد – دار ومكتبة عدنان للطباعة والنشر

يمثل هذا الكتاب التراث الصحفي للجواهري الكبير لنتعرف على قلمه النثري الى جانب مايعرف عن ابداعه الشعري ومعرفة الصنعة الثانية للجواهري الأ وهي الصحافة .

وثق هذا الكتاب المقالات التي خطها الجواهري بقلمه والمقالات الاخرى التي تبنتها صحف الجواهري بأقلام كتاب ومفكرين آخرين ولم يكن الدافع لذلك تأكيد الخط الوطني لصحافة الجواهري واهتمامها بمصالح واحتياجات المواطن العراقي وحرصها على مصلحة العراق الوطنية فحسب بل امانة وتوثيقا الى ما كانت تسطره اقلام الكثيرين من مفكري العراق الاحرار المخلصين لوطنهم وشعبهم من رغبة صادقة في ان يتحقق للفرد والمواطن العراقي العدالة الاجتماعية والرفاهية والمساواة وللعراق الاستقلال الناجز والسيادة الكاملة وذلك لم يكن حكرا للجواهري وحده ولا لصحفه وحدها بل شاركه فيها الكثير من الصحف الوطنية الاخرى واقلام رجالات العراق الوطنية التي سطرت مقالاتها في تلك الصحف .

تناول الكتاب مواضيع عديدة نذكر منها صحافة الجواهري مرآة لمعاناة الشعب ، جريدة الفرات ، جريدة الانقلاب ، القضايا الوطنية والسياسية ، انتخابات مجلس النواب ، استعراض لحال الصحافة في العراق ، الصحافة في خدمة الشعب ، الاصلاحات التي تتطلبها البلاد ، الشعب ينشد الاستقرار ، الحرية الدستورية ، قضايا التعليم والمعارف ، التعليم الريفي ، شؤون الفلاح العراقي ، الاصلاح الاداري والمصلحة العامة ، يخونون فيحملون البلاد اوزارهم ، قضايا الخدمات ، وجوب الاهتمام بأصلاح حالة المدن العراقية ، تطوير الصناعة ، ملف توقيف ومحاكمة وسجن الجواهري ، الشاعر السجين ، الديمقراطية وكيف يفهمها الاستغلاليون ، موقف العراق من التطاحن العالمي ، الديمقراطية الصحيحة ضرورة وطنية ، الرقابة وحرية الصحافة ، ضرورة رفع الرقابة عن الصحف ، خطاب العرش ومطاليبنا الوطنية الآنية ، الشباب الواعي في العراق ، تخلي الجواهري عن الميدان الصحفي ، عودة شاعر العرب الى صاحبة الجلالة ، الشعب والاحتكار ، صناعتنا اساس نهضتنا الوطنية ، التحالف الثلاثي : الفقر والجهل والمرض ، توزيع الاراضي الاميرية ، اصلاح الريف العراقي ، الادب والثقافة ، ساعة مع شاعر العراق ، الجواهري في فلسطين ، وصية الرصافي العظيم ، انتصارا للنبوغ والادب ، خطاب الجواهري في الجلسة البرلمانية ، جعفر الجواهري ، دموع الجواهري الكبير تنسكب قصيدا ، ياشاعر الوطن ، والد الشهيد قيس المفجوع .

جميع حقوق النشر محفوظة لدار الكتب والوثائق 2006