احتفالية (كلّنا العراق) في دار الكتب والوثائق

   

 

   

   

   

   

   

   


احتفت دار الكتب والوثائق ، صباح يوم الخميس 29/12/2016 ، بانتصارات جيشنا العراقي الباسل والحشد الشعبي تزامنا مع أعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية ، عبر برنامجها الاحتفالي المعنون ( كلّنا العراق ) تعبيرا عن روح المحبة والتعايش والتكاتف بين العراقيين . وبهذه المناسبة تقدمت الدار ، وعلى رأسها مديرها العام الدكتور علاء أبو الحسن العلّاق ، بالتهنئة الى أبناء شعبنا من المسيحيين لمناسبة عيد الفصح المجيد وأعياد السنة الميلادية الجديدة ، كما هنأ موظفي الدار بالمناسبة شاكرا إياهم لجهودهم في إظهار الدار بهذا المظهر المعبر عن الفرح ، لاسيما مع الانتصارات التي يحققها أبناء الجيش العراقي والحشد الشعبي في جبهات القتال وهم يذودون دفاعا عن الوطن .

تضمنت الاحتفالية التي أشرف عليها قسم العلاقات والإعلام في الدار تزيين أروقة الدار وأقسامها بملصقات تعبر عن الاحتفاء بالسنة الميلادية الجديدة وانتصارات العراقيين على داعش ، فضلا عن تنظيم (بوفيه) مفتوح اشترك به كل أقسام الدار  ، وسط أجواء الفرح التي حرص موظفو الدار على إحيائها عبر قيامهم بحملة تنظيف جديدة لأقسامهم وتزيينها بما يتلاءم مع مناسبة رائعة كانتصارات الجيش العراقي الذي توافق ذكرى تأسيسه في السادس من شهر كانون الثاني المقبل ، فضلا عن انتصارات الحشد الشعبي وأفراح أبناء العراق من المسيحيين .